Faten hamama en 1964 en français


أثناء عرض فيلمها الليلة الأخيرة فى مهرجان كان السينمائى
تتحدث فيه بلباقة ولياقة ومهارة وإحترام وذوق وشياكة وحضور ومهارة عن بداياتها فى السينما وعلاقتها بجمهورها وعن رأيها فى ثورة 52 وعن تطور السينما بعد الثورة.
ترجمة دكتور : مجدى ذكى
تابعونا على الفيس بوك : http://tinyurl.com/l2lhu34


Like it? Share with your friends!