وثائقي | إيران والعقوبات الامريكية الحظر السياسي و الإقتصادي | وثائقية دي دبليو



منذ أكثر من أربعين عاماً والحظر الدولي يطبع حياة الإيرانيين. جلب توقيع الاتفاق النووي في عام 2015 التفاؤل بانفتاح البلاد اقتصاديا. لكن سرعان ما تلاشى الأمل مع صعود دونالد ترامب إلى الحكم وفرضه مجموعة عقوبات جديدة على إيران.

أراد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بسياساته القمعية، هزّ الحكومة في طهران. لكنها أصبحت أكثر عدوانية.
بينما تهدد إيران الاستقرار في الشرق الأوسط، يعاني سكانها من وطأة الحصار الاقتصادي في حياتهم اليومية مع ارتفاع نسبة التضخم ومعدلات البطالة وانخفاض مستويات المعيشة، ونقص الأدوية.
تختلف شدة الإجراءات العقابية على إيران باختلاف شدة التوترات السياسية والعسكرية بين الولايات المتحدة والجمهورية الإسلامية. في عام 2015 تم توقيع الاتفاق النووي. حينها وعد المجتمع الدولي بتخفيف العقوبات على إيران، ما أثار آمالاً كبيرة لدى الشعب الإيران بعودة الانفتاح على الاستثمار الدولي أخيرا. لكن وبعدها بعامين، تلاشى الأمل، بسبب العقوبات الأكثر صرامة التي فرضتها الولايات المتحدة وما سببته من آثار جيوسياسية لا يمكن التنبؤ بها. تؤكد أوروبا والصين وروسيا على ضرورة إنقاذ الاتفاق النووي، لكن الشركات الأجنبية تتجنب السوق الإيرانية خوفاً من الانتقام الأمريكي.
يسلط الفيلم الوثائقي الضوء على ما وراء كواليس المشهد السياسي، ويشكك في الفاعلية السياسية للعقوبات ضد إيران، ويكشف عن الدوافع الاقتصادية وراءها، ويفسر عواقبها الكارثية على شعوب المنطقة.


Like it? Share with your friends!

%d blogueurs aiment cette page :